زينب بوزواوي المصورة المبدعة بقنوات الشروق في حوار حصري مع الوسيط المغاربي





حبي للمهنة جعلني أتحدى الصعاب واحقق هدفي لأكون اول مصورة من قناة خاصة تعمل في الميدان.



انهم جنود خفاء فجودة الصورة تأتنا بفضلهم وكل تقرير يحمل من معاني وكلمات إلى ولمستهم الخاصة توثق في تقارير ويمضون عليهم ويسمونهم بمهندس الصورة، يعملون ليل نهار من أجل الجودة ويتعبون فقط من أجل أيصال رسالة ذاك المواطن او المواطنة في الجزائر العميقة لكن الاجمل عندما نكتشف ان هذا المجال لم يكن حكرا على الرجال فحسب بل حتى النساء زينب بوزواوي مصورة بقناة الشروق فتحت لنا قلبها واجرينا معها هذا الحوار الحصري لنكتشف خبايا هذا العالم ونضفي لمستها فنخرجها من نساء الخفاء إلى نساء العلن.
حاورها عبد الله صدقي

بداية من هي زينب بوزواوي؟
 زينب شابة جزائرية بسيطة محبة اجتماعية تعشق عالم الاطفال من مواليد التسعينات 1991 بالمدية من تم رحلت إلى العاصمة لأستقر فيها أين درست بالمعهد السمعي البصري تقني سامي صورة بالإضافة إلى شهادة تأهيل في الصحافة لكن كان ميولي لتقني اكتر لأني من عشاق الصورة من هوياتي كتابة الخواطر والتصوير
كيف تروي زينب بدايتها للقراء؟
دخلت العالم المهني في سن 20 كمتربصة في التصوير وفتح لي مجمع الشروق أبوابه وساهم في ترشيدي وتعليمي بعض تقنيي التصوير وبفضلهم استطعت التعمق في عالم الصورة واكتسبت معارف جديدة شعرت وقتها بتطور كبير في هوايتي ما جعلني اعشق المجال أكثر مما كنت عليه.
هل واجهت زينب المصورة تحديات و كيف استطاعت  التغلب عليها؟
نعم أكيد واجهة عديد التحديات فدخولي إلى عالم التصوير بالنسبة لي فتاة مثلي أمر يراه الكثيرون غير طبيعي لأنه مجال محتكر على الرجل فقط كغيرها من المهن التي تصنف من المهن الشاقة بالنسبة لهم خاصة العمل في الميدان، حتى مع اهلي الامر ليس بالسهل وكان هناك نوع من التردد لأنها متعبة وخطيرة مثل ما تقول أمي "انت في فوهة المدفع ". وبما أن طبيعة مجتمعنا ذكورية في الغالب، لم يكن على أهلي إلا الاستلام لأمر الواقع، لان حبي وعشقي لمهنتي تحدي وقرار أخذته بدون رجعة فالحمد لله امي هي اول الداعمين لي أما عن الحديث عن تغلب هذه المصاعب او بالأحرى التحديات بالعمل لأنه هو السلاح الفتاك اما الصعوبات فالعمل يعطي لي جرعة امل للعمل اكثر والصبر امام التحديات.
العمل كتقني الصورة كيف خضت زينب التجربة داخل المؤسسة وخارجها
تجربتي داخل وخارج المؤسسة كانت بدايتي في مؤسسة الشروق كما حدثك آنفا وهي المؤسسة الوحيدة التي فتحت لي ابوابها وبالنسبة لي وفي المؤسسة انا المصورة الوحيدة في الميدان على عكس اغلب المصورات اللواتي يحببن الاستوديو انا احب العمل في الميدان لأنني انا المخرجة والمصورة في آن واحد وتكون لمستي الخاصة فيها ووجدت الدعم الكامل في الشروق، حيث ان الادارة لم تحصر عمل المرأة في الأستوديوهات  فحسب بل فتحت أبوابها حتى للعمل خارج المؤسسة، فالعمل مع المصورين من قنوات عدّة خلق روح التعاون بيننا ما جعل تبادل الخبرات والتجارب اكبر انتصار كاسر بذلك الفرق بين المصور والمصورة، ما يفرحني في ذلك كله هو رؤيتي للمرأة حاملة الكاميرا تعم بجدّ لتوصيل المعلومة مثلها مثل أي مصور برغم قلتهن.
 _بالحديث عن قطاع السمعي البصري الوافد الجديد إلى الساحة الاعلامية بالجزائر كيف ترين التجربة كتقنية؟
قطاع السمعي البصري أصبح عالما واسعا في الجزائر خصوصا مع القنوات الوافدة كما قلت ولكل منا طريقته لتوصيل الرسالة وانا كتقنية فالصورة بالنسبة لي هي وسيلة الأنجع في إيصال رسالة المجتمع إلى المسؤولين يعني أي هي همزة الوصل بين الشعب والسلطة وهدفي  هو ايصال تلك الصورة كما هي بمصداقية تامة
ماهي المهمة الصحفية التي تركت في زينب بصمة راسخة وكيف كان نقلها للصورة؟
من المهام الصحفية التي تركت أثارها في نفسي وإلى اليوم هو رؤية ابتسامة في وجه طفل يريد أن أصوره حينما كنا نصور لنعالج قضية عائلته التي تريد مسكنا يأويهم ويجمعهم واستطعت ان احقق لهم ذلك بفضل صورتي التي نقلت معانتهم. أما البصمة الثانية هو زيارتي والوقوف على جمال مناطق كثيرة في بلادي لم تكن معروفة وكانت الكاميرا هي المترجم الوحيد للتعريف بذلك الجمال الرائع مثل هذه البصمة شجعتني كثيرا للوقوف في وجه التحديات.
ماهي رسالتك للزملاء في حقل الإعلام؟
رسالتي للزملاء في حقل الاعلام نحن هم اعين الناس لما هو في مجتمعنا فلنكن خير أعين لهم سواء بقلمكم او بالصورة التي ننقلها للمشاهد الكريم.
ما جديد زينب مستقبلا وهل من مشاريع تلوح في الافق؟
نعم اكيد وانا مند دخولي إلى عالم التصوير الرقمي قمت بتحديد هدفي أن اصبح مخرجة حصة واسعة المشاهدة وأفتح شركتي الخاصة لأعمل على تطوير تقنيات التصوير وتوظيفها وتعليمها لمن هو مهتم بها.
كلمة أخيرة نختم بها لقائنا
في الاخير نقول للقارئ أحب عملك وأجتهد في تطوير ما تعلمت وإدا كنت محبا لمهنتك بشدة لا تدع أي شيئا أو أي أحد يقف أمام طموحك فدوما ما نرددها بالدراجة "متخليش حتى حاجة توقف في طريقك"
أما عن مجال التصور ففيه من الايجابية الكثير وبما أن الصورة رسالة فحاول إيصالها بطريقة صحيحة ومحترفة وبلمستك الخاصة. جزيل الشكر لجريدة الوسيط المغاربي التي مكنتني من هذه الفرصة لأفصح عن رأيي وأشارك تجربتي معكم  فتمنياتي الحارة لكم بالتوفيق.


التعليقات

بلوجر: 2
Loading...
الاسم

أبوجرة سلطاني,1,أحمد أويحي,2,أحمد قايد صالح,1,إشكالية التغيير,1,اضطهاد,1,إقتصاد,15,أقلام,134,الاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين,1,الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء,4,الأحداث المغاربية,23,الأفلان,2,الإمارات العربية المتحدة,1,الأمن الوطني,2,الانتخابات التشريعية 2017,2,الانتخابات المحلية 23 نوفمبر 2017,3,الإنسان,1,الجلفة,2,الجيش الوطني الشعبي,2,الحضارة,1,الحملة الانتخابية,1,الدولية,1,الروهينغيا,1,الصالون الدولي للكتاب,1,الضحية,1,العرب والعالم,62,العربي التبسي,1,العربية,1,العروبة,1,العلم,1,العمل,1,المجتمع,10,الوزير الأول,1,الوسيط,2,الوسيط المغاربي,2,الوطن,189,اليوم الوطني للصحافة,1,أنور بن الطيب,6,إيران,1,أيوب يلوز,2,باتنة,4,بسكرة,1,بشرية,1,بن باديس,1,بناء الانسان,6,بودكاست آرابيا,1,تاج,1,تجمع أمل الجزائر,1,تحقيق,1,تنمية,1,تنمية بشرية,1,تهاني,1,تيزي وزو,1,ثقافة,25,ثقافة وفنون,32,جامعة مولود معمري,1,جبهة التحرير,1,جبهة العدالة والتنمية,4,جمال سلطاني,8,جمعية العلماء,1,جنازة,1,حاسي بحبح,1,حبيب حين اللولب,1,حسن عريبي,1,حوارات خاصة,9,خليل غوناني,1,رأي,5,رحمة ربيعي,6,رشد نكاز,1,رمزي بوبشيش,4,رمضان بوشارب,7,رياضة,53,زبيبة,1,سكيكدة,1,سهيل مناصر,3,سياسة,6,سيدي بلعباس,1,شخصيات,8,شهادة التعليم الابتدائي,1,صالحي,1,صحة,12,ظافر عبد الرحمان راجحي,1,عاجل,1,عبد الحميد بن باديس,1,عبد العزيز بوتفليقة,2,عبد الله جاب الله,2,عبد المجيد تبون,6,عبير,1,علوم وتكنولوجييا,7,عمر ملياني,1,عين الدفلى,1,غرداية,3,فاتح مسرحي,1,فتيحة زماموش,17,في الواجهة,43,قراءات في الصحف,8,كريم خليدة,1,ليبيا,1,ليليا إحدان,1,مالك بن نبي,1,مجتمع,88,مجلس وزراء الداخلية العرب,1,محكمة,1,محمد أركون,1,محمد الأمين محمدي,1,محمد زروقي,1,محمد عيادي,7,مسلمي ميانمار,1,منتدى رؤساء المؤسسات,1,مواضيع,2,موسوعة الوسيط,12,نادية يخلف,1,نتائج,1,نجيبة جيلالي,1,نسيم ضيافات,1,هواري بن مداح,1,وزارة التربية الوطنية,1,وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، تسجيلات الماستر ، مجتمع ، مشاكل تقنية,1,ولد عباس,1,يناير,1,يوم العلم,1,fln,1,sila,1,
rtl
item
صحيفة الوسيط المغاربي: زينب بوزواوي المصورة المبدعة بقنوات الشروق في حوار حصري مع الوسيط المغاربي
زينب بوزواوي المصورة المبدعة بقنوات الشروق في حوار حصري مع الوسيط المغاربي
https://4.bp.blogspot.com/-NivgepWTGcw/W4acM0zFpdI/AAAAAAAABxE/7kmEZmkVgskiWZJullPOtUbSarO0aG8wACLcBGAs/s640/40295210_504458466626253_7942273473886289920_n.jpg
https://4.bp.blogspot.com/-NivgepWTGcw/W4acM0zFpdI/AAAAAAAABxE/7kmEZmkVgskiWZJullPOtUbSarO0aG8wACLcBGAs/s72-c/40295210_504458466626253_7942273473886289920_n.jpg
صحيفة الوسيط المغاربي
http://www.wassitmg.com/2018/08/ZINEB.html
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/2018/08/ZINEB.html
true
3381751352769127867
UTF-8
تحميل جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر مشاهدة الكل اقرأ أكثر تعليق إلغاء التعليق حذف بواسطة الرئسية الصفحات الأخبار مشاهدة الكل إقرأ أيضاً قسم أرشيف إبحث جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر من طلبك الرجوع إلى الرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة منذ $$1$$ دقائق منذ ساعة منذ $$1$$ ساعة أمس منذ $$1$$ أيام منذ $$1$$ أسابيع منذ أكثر من 5 أسابيع المتابعون إتبع هذا المحتوى خاص الرجاء النشر ليظهر لك نسخ الكود تحديد الكود تم نسخ الكود لا يمكن نسخ رموز / النصوص، يرجى الضغط على [CTRL] + [C] (أو CMD + C مع ماك) للنسخ