بابل ، المدينة الديستوبية - أنور بن الطيب


الديستوبيا أو عالم الواقع المرير هو مجتمع خيالي يسود فيه الفساد و الفوضى و السرقة و القتل و الإجرام بكل أنواعه حيث لا قانون سوى قانون الغاب أين يأكل القوي الضعيف فيتجرد فيه الإنسان من إنسانيته ليتحول إلى مسخ شرير ، و قد اختصر الرستفاريون مفهوم المدينة الفاسدة في لفظ " بابل" أوائل القرن الماضي كرمز يجسد الحضارة المستبدة و المكان الديستوبي الذي تعمه كل أنواع الشرور. 

و الرستفارية هي ديانة توحيدية تفرعت و انشقت من المسيحية تقول بتجسد الرب في الإمبراطور السابق لإثيوبيا " هيلا سيلاسي الأول" حيث يراه الرستفاريون كجزء من الثالوث المقدس بوصفه المسيح المذكور في الإنجيل و قد نشأت الحركة في جامايكا بين الطبقة الكادحة و المزارعين السوء ذوي الأصل الأفريقي كما ينتشر أتباعها في العديد من البلدان في العالم إثر تأويل لنبوءة إنجيلية على حالة هيلا سيلاسي بوصفه الحاكم الوحيد في ذلك الوقت على دولة مستقلة تماماً و قد ساهمت أفكار " ماركوس غارفي" القومية و التي تنادي بقومية السود وكذلك اغاني " بوب مارلي" في تشكيل الحركة الرستفارية و انتشارها في العالم إذ و بحلول القرن الواحد والعشرين أصبح هناك مليون رستفاري من اتباع الديانة الرستفارية حول العالم. 

و المتابع لمجريات وتسلسل كرونولوجيا الأحداث في القطر العراقي ما بعد الإحتلال الإمبريالي الغربي و الصفوي يخرج باستنتاج أن العراق وصل لمرحلة متقدمة في ماراثون الدول الفاسدة في العالم هذا إن لم يكن يطابق وصف المدينة الديستوبية تماما، إذ خسر هذا البلد الغني بسبب الفساد في ظرف عشر سنوات فقط 250 مليار دولار ففي المجال النفطي يتم تهريب من 300 إلى 500 ألف برميل يومياً حيث تقدر الخسائر 7،2 مليار دولار سنوياً في حين تم تبديد 30 مليار دولار خصصت للكهرباء ليبقى المواطن العراقي يعاني من نقص الكهرباء و انقطاعها المستمر و اليومي في العديد من المناطق هذا دون ذكر عشرات الآلاف من المناصب الوهمية و قطع الأسلحة المفقودة في ما يعرف إعلاميا " صفقة صربيا". 

أما من الناحية الاجتماعية فالمجتمع بات مقسم طائفيا و مذهبيا و وحدة القطر باتت مهددة مع انتشار الميليشيات و السلاح و التصفيات على الهوية و خطف للمواطنين حتى يخيل للمرء وجود دول داخل الدولة العراقية مابعد الإحتلال الأمريكي و كل هذا يحدث حكومة تدعي الديمقراطية و الحرية و حقوق الإنسان. 

و تنشط أسواق تزوير الاقامات والجوازات الاجنبية بشكل واسع في المناطق العراقية, وخاصة في المحافظة بغداد لقاء مبلغ يتراوح بين 1000 و1500 دولار للإقامة و2000 دولار للجواز الاوروبي.

ويعمد المزورون الى الاستعانة بمختبرات خاصة وتقنيات حديثة أما تهريب الآثار فمازال مستمراً منذ أفتتاح القوات الأمريكية الغازية أبواب المتحف العراقي 9 نيسان 2003, حيث تمكن اللصوص من سرقة عشرات الآلاف من القطع الأثرية , بالأضافة لتدمير الميليشيات الطائفية بعضاً منها والمتاجرة ببعض آخر حيث يدر عليها أموالاً طائلة. 

كذلك يحتل - عراق ما بعد 2003 - الصدارة عالمياً في جرائم أخرى كتبييض الأموال و الغش الصناعي و خطف الأطفال و زراعة المخدرات و غيرها من الجرائم. 

كل هذا يجعلنا نتساءل هل صدق الرستفاريون في إطلاق اسم بابل كرمز للمدينة الديستوبية الفاسدة؟ 

الكاتب : أنور بن الطيب 


التعليقات

الاسم

أبوجرة سلطاني,1,أحمد أويحي,2,أحمد قايد صالح,1,إشكالية التغيير,1,اضطهاد,1,إقتصاد,15,أقلام,134,الاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين,1,الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء,4,الأحداث المغاربية,23,الأفلان,2,الإمارات العربية المتحدة,1,الأمن الوطني,2,الانتخابات التشريعية 2017,2,الانتخابات المحلية 23 نوفمبر 2017,3,الإنسان,1,الجلفة,2,الجيش الوطني الشعبي,2,الحضارة,1,الحملة الانتخابية,1,الدولية,1,الروهينغيا,1,الصالون الدولي للكتاب,1,الضحية,1,العرب والعالم,62,العربي التبسي,1,العربية,1,العروبة,1,العلم,1,العمل,1,المجتمع,8,الوزير الأول,1,الوسيط,2,الوسيط المغاربي,2,الوطن,189,اليوم الوطني للصحافة,1,أنور بن الطيب,6,إيران,1,أيوب يلوز,2,باتنة,4,بسكرة,1,بشرية,1,بن باديس,1,بناء الانسان,6,بودكاست آرابيا,1,تاج,1,تجمع أمل الجزائر,1,تحقيق,1,تنمية,1,تنمية بشرية,1,تهاني,1,تيزي وزو,1,ثقافة,23,ثقافة وفنون,32,جامعة مولود معمري,1,جبهة التحرير,1,جبهة العدالة والتنمية,4,جمال سلطاني,8,جمعية العلماء,1,جنازة,1,حاسي بحبح,1,حبيب حين اللولب,1,حسن عريبي,1,حوارات خاصة,9,خليل غوناني,1,رأي,5,رحمة ربيعي,6,رشد نكاز,1,رمزي بوبشيش,4,رمضان بوشارب,7,رياضة,53,زبيبة,1,سكيكدة,1,سهيل مناصر,3,سياسة,5,سيدي بلعباس,1,شخصيات,8,شهادة التعليم الابتدائي,1,صالحي,1,صحة,12,ظافر عبد الرحمان راجحي,1,عاجل,1,عبد الحميد بن باديس,1,عبد العزيز بوتفليقة,2,عبد الله جاب الله,2,عبد المجيد تبون,6,عبير,1,علوم وتكنولوجييا,7,عمر ملياني,1,عين الدفلى,1,غرداية,3,فاتح مسرحي,1,فتيحة زماموش,17,في الواجهة,38,قراءات في الصحف,8,كريم خليدة,1,ليبيا,1,ليليا إحدان,1,مالك بن نبي,1,مجتمع,88,مجلس وزراء الداخلية العرب,1,محكمة,1,محمد أركون,1,محمد الأمين محمدي,1,محمد زروقي,1,محمد عيادي,7,مسلمي ميانمار,1,منتدى رؤساء المؤسسات,1,مواضيع,2,موسوعة الوسيط,12,نادية يخلف,1,نتائج,1,نجيبة جيلالي,1,نسيم ضيافات,1,هواري بن مداح,1,وزارة التربية الوطنية,1,وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، تسجيلات الماستر ، مجتمع ، مشاكل تقنية,1,ولد عباس,1,يناير,1,يوم العلم,1,fln,1,sila,1,
rtl
item
صحيفة الوسيط المغاربي: بابل ، المدينة الديستوبية - أنور بن الطيب
بابل ، المدينة الديستوبية - أنور بن الطيب
https://1.bp.blogspot.com/-Im_MCi9DDxQ/WYjD6upGrjI/AAAAAAAABA4/DbTl4sB-SD8PIgslKKrodAEAEKnwns0OACLcBGAs/s640/20706581_268405033674142_949544726_n.jpg
https://1.bp.blogspot.com/-Im_MCi9DDxQ/WYjD6upGrjI/AAAAAAAABA4/DbTl4sB-SD8PIgslKKrodAEAEKnwns0OACLcBGAs/s72-c/20706581_268405033674142_949544726_n.jpg
صحيفة الوسيط المغاربي
http://www.wassitmg.com/2017/08/anbntb-babylone-post7.html
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/2017/08/anbntb-babylone-post7.html
true
3381751352769127867
UTF-8
تحميل جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر مشاهدة الكل اقرأ أكثر تعليق إلغاء التعليق حذف بواسطة الرئسية الصفحات الأخبار مشاهدة الكل إقرأ أيضاً قسم أرشيف إبحث جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر من طلبك الرجوع إلى الرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة منذ $$1$$ دقائق منذ ساعة منذ $$1$$ ساعة أمس منذ $$1$$ أيام منذ $$1$$ أسابيع منذ أكثر من 5 أسابيع المتابعون إتبع هذا المحتوى خاص الرجاء النشر ليظهر لك نسخ الكود تحديد الكود تم نسخ الكود لا يمكن نسخ رموز / النصوص، يرجى الضغط على [CTRL] + [C] (أو CMD + C مع ماك) للنسخ