العرب والغرب لا فرق بينها سوى فكرة وليس ثروة

Résultat de recherche d'images pour "‫العالم‬‎"

عمار كتروسي /  بالتصرف
ان العالم اليوم أصبح قرية صغيرة متماسك تربطهم علاقة موحدة لا سيما في الاختلاف في الدين والعرق والأصل ودليل ذلك تواصل المجتمعات فيها بينهم عن طريق الاتصالات الذكية دون تدحل الحكومات الفرعية الثنائية الا في أمور حسية تمس مصلحة احدى الحكومة لما يكون الامر يمس استقرار الأمني أو التدخل في شأن ليس من اختصاصها أو قيام بعمل يخل بالفوضى وهذا ما تستنكره الشعوب قبل الحكومات وهو التصدي الى أي جهة تهدد التدخل بالتحريض ضد الشرف الفرد والمجتمع والدولة.

و ان  الحكومات  تتنافس وفق مصالح تهدف الى  تحقيق اهداف سواء  وطنية أو إقليمية أو دولية  من  حيث الجيوش و قدرتها على  التسليح و القوة  و الاقتصاد و  التكنولوجيا و هذا من أجل التحكم  في سياسيات  العالمية و بطبع من  له القوة  له حق في اتخاذ   قرار من اجل إدارة العالم كما ينبغي  من طرف صناع القرار  الدولي خدمتا لمصالح  القوة الأولى  و ان هذه القوة تقاس من حيث السياسة المنتهجة   و التي من شأنها  تتحكم في الاقتصاد  الدولي  و التجارة  الدولية  ما تسمى بالتجارة الحرة العالمية وفق إمكانيات مكتملة  متكاملة ذو جودة  عالية وفق أسعار بعملة الصعبة و ان فكرة التجارة الحرة مركبة و   متكونة اساسا من العامل البشري صاحب الفكر الواسع  و النظرة البعيدة دون تدخل  مقاييس الحدودية و الإقليمية  و هذا وفق  النظريات  الاقتصادية  محللة من طرف الخبراء  في مجال الاقتصاد كل  اقتصاد  يحقق  مبتغى متطلبات الشعوب  من اجل قضاء حاجياتهم يعتبر اقتصاد متكامل قوي   لأن  القوة   تقاس  بالفكر  و الفكر يحلل   مصدر القوة و بطبع  لما توجد  القوة    تقاس بالقوة  الاقتصادية و  العسكرية و  الأمنية و  السياسة و  الاجتماعية  و من يتمتع بهذه القوة له الحق بإدارة الشعوب العالم  وفق استراتيجية   و الخطط و  التنظيمات من اجل تحقيق الأهداف مدى البعيد   و هذا كله اعتماد على العامل البشري  و دليل ذلك  ان الدول العربية لها  ثروات باطنية   تستورد  و تستهلك من الدول الغربية  التي  لا تمتلك  أي ثروة باطنية  و لكن  لها  فكر  يحلل  الثروات الباطنية التي تمتلكها  الدول العربية قصد  تصديرها الى   سلع و خدمات  و منتوجات  تستحقها  الدول العربية  حيث ان هذه   الفكرة الغربية  حللت عن طريق الفكر  و استعمال النظريات الاقتصادية تستعمل  الثروات  العربية  باسم  الرؤوس الأموال  و استعملت الفكر البشري  باس  الخبير  المفكر  حيث  العامل البشري  لا يمتلك أي   رأس مال  و ان رؤوس الأموال لا تخلق ثروة بدون و هذا ما نستنجه ان اغلب الدول العالم و اهل الاختصاص في كل مجال يلجؤون الى  الخبراء  و المحللين مع اعتماد على طاقة  البشرية  التي لم تستعملها الدول التي  تملك ثروة  باطنية و لكن ليس لها القدرة على استعمالها فأصبحت تنتظر من الغرب أن يحقق مطالب  الشعوب منة أجل قضاء حوائجهم   للعيش بسلام في هذه الحياة  مقابل الدول الغربية تأخذ الثروات الباطنية على ظهر تكلفة الدول العربية و تحللها  و تركبها و  تطرها الى مواد قابلة للإنتاج ثم للاستهلاك  و من الاستهلاك قابلة للإنتاج  و بطبع كل من يمتلك الفكرة و الطاقة البشرية  له  الحق في إدارة  شعوب العالم لان الاقتصاد  يتحكم في السياسات  المنتهجة من طرف  أصحاب الفكر و لهذا  تصبح له القدرة في التحكم  في الشؤون الأمنية لنه يوفر الامن الغذائي لشعوب و يتحكم في الشؤون السياسية لأنه دبر على الشعوب و يتحكم في الشؤون الاجتماعية لأنه دبر  على المجتمعات و لكن تصبح القوة واحد  تسيطر على شعوب العالم  بهذه  الاستراتيجيات   و السؤول الذي  يطرح نفسه  ما دور الدول العربية التي تمتلك  ثروات باطنية  اليس بإمكانها ان تحلل و تحرر  اقتصادها  بالرغم  لها ثروات باطنية  أليس لها طاقة بشرية المتمثلة في شبابها؟ اليس لها  الإمكانيات في خلق الثروة ؟ ليس المشكل بعيدا و لا صعبا بل هو فقط الاختلاف في كيفية استعمال  الفكرة في محلها   بل اذا استعملت  الدول العربية  طاقتها  البشرية مع مراعات امتلاكها  الثروة الباطنية من  الأقوى اذن ؟ و من هو المنافس اذن؟  هل القوة الاقتصادية للغرب تسيطر  على العرب ؟ في اعتقادي هذا مستحيل اذا تفطنت الامة العربية  و ادركت ماذا تملتك  من ثروات هائلة يمكن  باستطاعتها  النظر الى شعوبها أولا  لان الشعوب  هي  الثروة  و الفكرة ليس  كما يظنون و دليل ذلك الغرب لا يمتلك شيء و لكنه يدير شؤون العالم  يمكن  للعالم العربي منافسته  بالإرادة القوية  ليس اعتمادا على الثروة الباطنية فقط

التعليقات

الاسم

أبوجرة سلطاني,1,أحمد أويحي,2,أحمد قايد صالح,1,إشكالية التغيير,1,اضطهاد,1,إقتصاد,15,أقلام,134,الاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين,1,الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء,4,الأحداث المغاربية,23,الأفلان,2,الإمارات العربية المتحدة,1,الأمن الوطني,2,الانتخابات التشريعية 2017,2,الانتخابات المحلية 23 نوفمبر 2017,3,الإنسان,1,الجلفة,2,الجيش الوطني الشعبي,2,الحضارة,1,الحملة الانتخابية,1,الدولية,1,الروهينغيا,1,الصالون الدولي للكتاب,1,الضحية,1,العرب والعالم,62,العربي التبسي,1,العربية,1,العروبة,1,العلم,1,العمل,1,المجتمع,10,الوزير الأول,1,الوسيط,2,الوسيط المغاربي,2,الوطن,189,اليوم الوطني للصحافة,1,أنور بن الطيب,6,إيران,1,أيوب يلوز,2,باتنة,4,بسكرة,1,بشرية,1,بن باديس,1,بناء الانسان,6,بودكاست آرابيا,1,تاج,1,تجمع أمل الجزائر,1,تحقيق,1,تنمية,1,تنمية بشرية,1,تهاني,1,تيزي وزو,1,ثقافة,25,ثقافة وفنون,32,جامعة مولود معمري,1,جبهة التحرير,1,جبهة العدالة والتنمية,4,جمال سلطاني,8,جمعية العلماء,1,جنازة,1,حاسي بحبح,1,حبيب حين اللولب,1,حسن عريبي,1,حوارات خاصة,9,خليل غوناني,1,رأي,5,رحمة ربيعي,6,رشد نكاز,1,رمزي بوبشيش,4,رمضان بوشارب,7,رياضة,53,زبيبة,1,سكيكدة,1,سهيل مناصر,3,سياسة,5,سيدي بلعباس,1,شخصيات,8,شهادة التعليم الابتدائي,1,صالحي,1,صحة,12,ظافر عبد الرحمان راجحي,1,عاجل,1,عبد الحميد بن باديس,1,عبد العزيز بوتفليقة,2,عبد الله جاب الله,2,عبد المجيد تبون,6,عبير,1,علوم وتكنولوجييا,7,عمر ملياني,1,عين الدفلى,1,غرداية,3,فاتح مسرحي,1,فتيحة زماموش,17,في الواجهة,42,قراءات في الصحف,8,كريم خليدة,1,ليبيا,1,ليليا إحدان,1,مالك بن نبي,1,مجتمع,88,مجلس وزراء الداخلية العرب,1,محكمة,1,محمد أركون,1,محمد الأمين محمدي,1,محمد زروقي,1,محمد عيادي,7,مسلمي ميانمار,1,منتدى رؤساء المؤسسات,1,مواضيع,2,موسوعة الوسيط,12,نادية يخلف,1,نتائج,1,نجيبة جيلالي,1,نسيم ضيافات,1,هواري بن مداح,1,وزارة التربية الوطنية,1,وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، تسجيلات الماستر ، مجتمع ، مشاكل تقنية,1,ولد عباس,1,يناير,1,يوم العلم,1,fln,1,sila,1,
rtl
item
صحيفة الوسيط المغاربي: العرب والغرب لا فرق بينها سوى فكرة وليس ثروة
العرب والغرب لا فرق بينها سوى فكرة وليس ثروة
http://www.helaahob.com/wp-content/uploads/%D8%AF%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85.jpg
صحيفة الوسيط المغاربي
http://www.wassitmg.com/2017/06/post13.html
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/2017/06/post13.html
true
3381751352769127867
UTF-8
تحميل جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر مشاهدة الكل اقرأ أكثر تعليق إلغاء التعليق حذف بواسطة الرئسية الصفحات الأخبار مشاهدة الكل إقرأ أيضاً قسم أرشيف إبحث جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر من طلبك الرجوع إلى الرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة منذ $$1$$ دقائق منذ ساعة منذ $$1$$ ساعة أمس منذ $$1$$ أيام منذ $$1$$ أسابيع منذ أكثر من 5 أسابيع المتابعون إتبع هذا المحتوى خاص الرجاء النشر ليظهر لك نسخ الكود تحديد الكود تم نسخ الكود لا يمكن نسخ رموز / النصوص، يرجى الضغط على [CTRL] + [C] (أو CMD + C مع ماك) للنسخ