اللغة العربية في خطر / أقلام


بقلم: سعيد الجزائري.
لا نأتي بالجديد عندما نقول ان لغتنا العربية في خطر.
فعندما ينحصر الخلاف بين القبائل والشعوب في نفس البلد حول اللغة والمستندات الشرعية للوطن يدخل الانسان في صراع الفكري ويدخل في مرحلتين حيث يزوق المستعمر مادة اعلامية دسمة تتناول مفهوم الحضارة من شعارات الوطنية التي تبدو مثل بائعة الهوى التي تضع ادوات التجميل ويزينها لكي يستغل ضعف الشعوب المستعمرة ثم يقوم بالتشويه عن طريق ترك مخلفات التشدد بالمبادئ القبلية التي تجعل تلك الشعارات في نظر الطوائف انها لغة خائنة حتى تصبح اللغة الاستعمارية هي وليدة الثقافة المرجوة.
ان المشكل هو الابتعاد عن شروط النهضة الالية التي يجب ان تكون وفق خطط ابداعية في الاهتمام باللغة من خلال تجسيد منظومة تربوية ابداعية تتخللها التطبيق اللغوي للخروج باللغة العربية من التأويل والتخريف وحتى من الاخطاء الشائعة . 
من المؤلم جدا ان نشاهد هذا التجريح باللغة العربية والتراجع المخيف في الامكانيات لدى النسبة الاكبر في طلبتنا والسبب ان الطلبة اصبحت تتعامل معها كالدروس الهامشية التي تلقى واللامبالاة من طرف المنظومة او الهيئة التعليمية المشرفة .
ان هذا الاجحاف التي تمارسه هاته الهيئات التعليمية في تقليص الحجم الساعي وحتى عدم الاهتمام بمحتوى البيداغوجي للكتاب او احترام سيكولوجية الطفل الشغوفة بمعرفة هاته اللغة بالطرق الابداعية او عن طريق التعلم باللعب. 
دون استثناء العائلات خصوصا في المجتمعات الكبرى التي تسعى الى تعليم طفل لغات ثانوية على حساب اللغة الام التي لا يمكن تجاوزها لأنها هي من تؤسس للمجتمعات الثقافية وهي من ترسم افاق النجاح للابتعاد عن التبعية وترسم للآباء الطريق الصحيح في مختلف المجالات سواء الدينية او الدنيوية.
لا نبالغ في هذا الطرح لان صورة الواقع تتحدث بشكل منحنى الانحدار في هذا الجانب خصوصا غالبية او اخطاء المثقفين من طلبتنا في مختلف المستويات وحتى المستوى الجامعي .ومما لفت انتباهي هو ما يسمى بالتلهيج الثقافي .وله صور شتى .
ومنها ان المثقف المبدع يقدم نتاجه الثقافي والابداعي بالعربية الفصحى .ثم يتحدث عنه بالعامية اي ان المثقف الذي يدير شانه الفكري والادبي والابداعي بلغته القومية وهو يخط وهو يكتب ويدون وينشر .ثم اذا حاور او تحدث عبر امواج الاثير او على شاشات المرايا يتحدث باللهجة العامية المركبة من اثنى عشر لغة او باللغة التي يريدها الفكر الاستعماري وما اكثر تلك القنوات والموجات في وما اشدها من تأثير على المثقف الذي يعلن تواطئ ضد ذاته وهويته الثقافية التي تؤدي الى الانتحار اللغوي الذي يمارسه اغلب الوزراء في مستنقعات المستعمرة فكريا من اجل الموالاة للخدمة مصالح الدبلوماسية للبقاء في سلطة مقابل تدمير الهوية العربية وارتباط الاخطاء الاملائية في الخطاب امام الوفود والعدسات .ومن جهة اخرى تجد ان اللغة العربية يتم اقحامها في بعض المشاهد من المسلسلات والمشاهد من العنف والارهاب ويربطها المفكر الاستعماري بالغاية استهداف الدين الاسلامي .في الاخير ان الامة التي لا تحافظ على لغتها الام تستحق المسخ والاذلال بكل اصنافه وهي بذلك تكون سهلة المنال لكي تصبح منطقة حرب يمارس فيها التيه اللغوي الثقافي ونحن ندرك ما حدث بعد الحرب العراقية والسورية الاخيرة من اغتصاب للثقافة العربية تحت غطاء الطوائف و رعاية هيئة الامم المتحدة اذا لا مناص فإما نحافظ على هويتنا الناطقة بغض النظر على الطوائف والقبلية او نجعل خيبتنا الحضارية ناطقة.

التعليقات

بلوجر: 1
Loading...
الاسم

أبوجرة سلطاني,1,أحمد أويحي,2,أحمد قايد صالح,1,إشكالية التغيير,1,اضطهاد,1,إقتصاد,16,أقلام,134,الاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين,1,الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء,4,الأحداث المغاربية,23,الأفلان,2,الإمارات العربية المتحدة,1,الأمن الوطني,2,الانتخابات التشريعية 2017,2,الانتخابات المحلية 23 نوفمبر 2017,3,الإنسان,1,الجلفة,2,الجيش الوطني الشعبي,2,الحضارة,1,الحملة الانتخابية,1,الدولية,2,الروهينغيا,1,الصالون الدولي للكتاب,1,الضحية,1,العرب والعالم,62,العربي التبسي,1,العربية,1,العروبة,1,العلم,1,العمل,1,المجتمع,13,الوزير الأول,1,الوسيط,2,الوسيط المغاربي,2,الوطن,189,اليوم الوطني للصحافة,1,أنور بن الطيب,6,إيران,1,أيوب يلوز,2,باتنة,4,بسكرة,1,بشرية,1,بن باديس,1,بناء الانسان,6,بودكاست آرابيا,1,تاج,1,تجمع أمل الجزائر,1,تحقيق,1,تنمية,1,تنمية بشرية,1,تهاني,1,تيزي وزو,1,ثقافة,35,ثقافة وفنون,32,جامعة مولود معمري,1,جبهة التحرير,1,جبهة العدالة والتنمية,4,جمال سلطاني,8,جمعية العلماء,1,جنازة,1,حاسي بحبح,1,حبيب حين اللولب,1,حسن عريبي,1,حوارات خاصة,10,خليل غوناني,1,رأي,5,رحمة ربيعي,6,رشد نكاز,1,رمزي بوبشيش,4,رمضان بوشارب,7,رياضة,53,زبيبة,1,سكيكدة,1,سهيل مناصر,3,سياسة,9,سيدي بلعباس,1,شخصيات,8,شهادة التعليم الابتدائي,1,صالحي,1,صحة,12,ظافر عبد الرحمان راجحي,1,عاجل,1,عبد الحميد بن باديس,1,عبد العزيز بوتفليقة,2,عبد الله جاب الله,2,عبد المجيد تبون,6,عبير,1,علوم وتكنولوجييا,7,عمر ملياني,1,عين الدفلى,1,غرداية,3,فاتح مسرحي,1,فتيحة زماموش,17,في الواجهة,60,قراءات في الصحف,8,كريم خليدة,1,ليبيا,1,ليليا إحدان,1,مالك بن نبي,1,مجتمع,91,مجلس وزراء الداخلية العرب,1,محكمة,1,محمد أركون,1,محمد الأمين محمدي,1,محمد زروقي,1,محمد عيادي,7,مسلمي ميانمار,1,منتدى رؤساء المؤسسات,1,مواضيع,3,موسوعة الوسيط,12,نادية يخلف,1,نتائج,1,نجيبة جيلالي,1,نسيم ضيافات,1,هواري بن مداح,1,وزارة التربية الوطنية,1,وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ، تسجيلات الماستر ، مجتمع ، مشاكل تقنية,1,ولد عباس,1,يناير,1,يوم العلم,1,fln,1,sila,1,
rtl
item
صحيفة الوسيط المغاربي: اللغة العربية في خطر / أقلام
اللغة العربية في خطر / أقلام
https://4.bp.blogspot.com/-w9wJuDzRlS0/WEhDM6905lI/AAAAAAAAAaU/-zsVz6YxVhkCXABVFh0p3m2TBiApZjxgQCLcB/s1600/tumblr_mwyw7kyUdC1s0d8kyo4_1280.jpg
https://4.bp.blogspot.com/-w9wJuDzRlS0/WEhDM6905lI/AAAAAAAAAaU/-zsVz6YxVhkCXABVFh0p3m2TBiApZjxgQCLcB/s72-c/tumblr_mwyw7kyUdC1s0d8kyo4_1280.jpg
صحيفة الوسيط المغاربي
http://www.wassitmg.com/2016/12/blog-post_68.html
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/
http://www.wassitmg.com/2016/12/blog-post_68.html
true
3381751352769127867
UTF-8
تحميل جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر مشاهدة الكل اقرأ أكثر تعليق إلغاء التعليق حذف بواسطة الرئسية الصفحات الأخبار مشاهدة الكل إقرأ أيضاً قسم أرشيف إبحث جميع الأخبار لم يتم العثور على أي خبر من طلبك الرجوع إلى الرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر جانفي فيفري مارس أفريل ماي جوان جويلية أوت سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر الآن منذ دقيقة منذ $$1$$ دقائق منذ ساعة منذ $$1$$ ساعة أمس منذ $$1$$ أيام منذ $$1$$ أسابيع منذ أكثر من 5 أسابيع المتابعون إتبع هذا المحتوى خاص الرجاء النشر ليظهر لك نسخ الكود تحديد الكود تم نسخ الكود لا يمكن نسخ رموز / النصوص، يرجى الضغط على [CTRL] + [C] (أو CMD + C مع ماك) للنسخ